احذر علامات تشير إلى قرب فشل مشروعك يحددها لك مكتب دار الخليج لدراسات الجدوى

أهمية دراسة الجدوى

تعد المشروعات التجارية شبيهة بالطفل الصغير الذي يحتاج إلى العناية ويحتاج بالفعل إلى الرعاية كي يتمكن من النضوج، وتحرص على أن يكون بصحة جيدة. وهو الأمر الذي يدل على أنك يجب أن تقوم بمراعاته بعناية كي تتمكن من التعرف على كافة التغيرات التي تطرأ عليها. ولابد أن تكون مسرع بالفعل إلى القيام بالاستعانة بالعديد من العناصر التي تساهم بلا شك في أن تقوم بمعالجة أي من الأمور التي تستطيع أن تقوم بالتأثير عليها بشكل سلبي. حيث أن هناك العديد من الدلائل والعناصر التي تدل على أن بالفعل المشروع بخطر. ويجب أن تقوم بالتخلص منها ومعالجتها حتى لا تخسر كافة المميزات التي تمكنت من الوصول إليها.

نجد أن عملية الحكم على الفكرة الاستثمارية تتطلب منك أن تكون معتمد على الجهة التي تمتلك النشاط والخبرة الكبيرة في هذا المجال. نجد أن الأمر لابد أن تكون من خلاله على دراية تامة بكافة التحولات التي تجري بالسوق الذي تقوم باستهدافه بالإضافة إلى التعرف على الاستراتيجيات التي يجب أن تراعي أن تقوم باتباعها كي تتمكن من تحقيق أعلى قدر من النجاح. وهو الأمر الذي يعني أن هذه الاستراتيجيات تحتاج إلى التعديل. وتحتاج إلى أن تقوم بالتأكد من أنها متناسبة تمامًا مع السوق الذي تقوم باستهدافه، وبالفعل تكون هذه الاستراتيجية مبنية على أسس علمية وتحليلية.

من أفضل الأمور التي يجب أن تكون واعي لها كي تتمكن من تحصيل أعلى قدر من النتائج من خلال المشروع الخاص بك. وأن تضمن بالفعل أن لا تتعرض إلى أي نوع من أنواع الخسارات المادية التي يمكن أن تؤثر على المشروع ككل. والتي يمكننا القول أنها يمكن أن تتسبب في نجاح المشروع. الأمر الذي يدل على أنك بالفعل في حاجة إلى أن تحصل على دراسة شاملة عن سوق العمل، هذه الدراسة يمكنك من خلالها أن تقوم بوضع النقاط على الأحرف. تتمكن من إتخاذ العديد من الخطوات التي بلا شك سيكون لها تأثير إيجابي على تحقيق أعلى قدر من النجاح من خلال المشروع. الأمر في حاجة إلى التخصص، كي تصل بالفعل إلى النتائج التي تريد أن تقوم بالحصول من خلالها على أفضل الأرباح المادية.

نجد أن دراسة الجدوى هي التي تساهم في أن تحصل على الكثير من المميزات. ومن أبرز المميزات التي تتمكن من الحصول عليها من خلال دراسة الجدوى. هي أنك تتمكن بالفعل من التعرف على السعر الذي يجب أن تقوم بطرحه للمنتج الخاص بك في السوق، حيث أن أي نوع من أنواع الأخطاء في عملية تحديد السعر النهائي للمنتج الخاص بك يمكن أن يتسبب في الكثير من الأمور الشائكة التي يكون لها تأثير سواء على استمرارية المشروع أو على نجاح المشروع ككل. وهو الأمر الذي يبرز أهمية دراسة الجدوى، ودورها في دفع المشروع نحو الأمام، ودورها في تحقيق أعلى قدر من التمكن لك في سوق العمل. وضمان استمرارية المشروع، سواء على المدى القريب أو المدى البعيد. الأمر لابد أن تعلم منه جيدًا أن دراسة الجدوى هي روح المشروع، وهي التي يمكنك من خلالها أن تصل إلى مقدار النجاح الذي يجب أن تقوم بتحقيقه.

في نهاية المقال سوف نتعرف على:

  • علامات تشير إلى قرب فشل مشروعك
  • أخطاء تتسبب في فشل المشروع
  • أهمية دراسة الجدوى في الحفاظ على المشروع

علامات تشير إلى قرب فشل مشروعك:

يجب أن تعلم جيدًا أن الفكرة الاستثمارية يجب أن تخضع إلى الكثير من التحليلات. وهو الأمر الذي يدل على أنك يجب أن تقوم بالحصول على أفضل التقنيات التي يجب أن تقوم عن طريقها بتحليل الفكرة الاستثمارية. وهو الأمر الذي يدل على أنك يجب أن تكون على قدر كافي من الخبرة التي تستطيع منها أن تقوم بالتحري عن أفضل الاستراتيجيات التي من خلالها ومن خلال توابعها تتمكن من ضمان الاستمرارية في المشروع الخاص بك. ومن أبرز العلامات التي يمكن أن تدل على أن المشروع بالفعل في طريقه إلى الفشل ما يلي:

قلة المبيعات وتدنيها

تعد المبيعات هي من أفضل العناصر التي يجب أن تراعي أن تقوم بالاعتماد على أن تستمر على نفس القدر، وأن تتزايد من فترة إلى أخرى. وهو الأمر الذي يدل على أن الأرباح المادية الخاصة بالمشروع، هي التي يجب أن تراعي أن تقوم بالحصول عليها متزايدة. ويجب أن تتزايد المبيعات، لذا نجد أن تأثر المبيعات التي يقوم المشروع بتحقيقها يمكننا القول أنها بين الحين والآخر يمكن أن تتسبب في الكثير من الخسائر المادية. وبالتدريج يمكن أن تتسبب في المشروع بالتوقف أو بالخسارة. وهو الأمر الذي يجب أن تعي إليه جيدًا. لذا لابد أن تراعي أن تقوم بحصد المبيعات، وهو الأمر الذي يجب أن تعلم أنه من أولى العلامات التي تدل على أن المشروع الخاص بك في حالة من التخبط التي يمكن أن تتسب في الفشل الكلي للمشروع.

خسارة العملاء

يجب أن تعلم أن العملاء هم نقطة الوصل بينك وبين تحقيق الأرباح المادية. وفقدك إلى العملاء يجب أن تعي منه جيدًا أنك يمكن أن تتعرض إلى الكثير من الخسائر، ويمكن أن تتعرض إلى الفشل. لذا من المؤشرات التي تدل على أن المشروع في سبيله إلى تحقيق الفشل، والتعرض إلى الكثير من الأضرار. لذا لابد أن تقوم بالتعرف على طرق تقديم العروض والطرق المثلى التي يجب أن تعتمد عليها كي تحصل على القدر الكافي من المميزات. وهو الأمر الذي يساهم بلا شك في أن تكون على دراية تامة بأن كافة هذه العناصر لها دور أساسي في التأثير السلبي ويجب أن تجد لها الحلول لضمان بقاء العملاء وصنع فئة موالية لك.

خسارة السمعة

لابد أن تعلم جيدًا أن السمعة لابد أن تكون في أعلى ما يمكن، كي تتمكن من الحصول على ثقة العملاء. ولكن التعرض إلى العديد من المشكلات مثل الجودة، ومثل التعرف على الشائعات التي يمكن أن يتم إطلاقها من قبل المنافسين، أو التأخر في إتخاذ العديد من الخطوات التي يكون لها تأثير سلبي على السمعة. كافة هذه الأمور بلا شك يكون لها دور أساسي في أن تعرف من المؤشرات الرئيسية التي يجب أن تعلم أنها قادرة على أن تقوم بالإطاحة بالمشروع الخاص بك رأسًا على عقب. الأمر الذي يدل على أن عملية الحصول على أعلى درجة من الثقة من العملاء يتطلب منك أن تكون على دراية تامة بكمية المنتجات والعلامات التي تستطيع من خلالها أن تتوقع مدى قدر المميزات التي لابد أن تكون حاضرة بفكرتك الاستثمارية.

أخطاء تتسبب في فشل المشروع:

المشروع يجب أن تعلم جيدًا أنه أشبه بالنية أو الأطفال الصغار الذي يمكن أن يتعرض إلى أي نوع من المؤثرات السلبية الخارجية التي يمكن أن تؤثر عليه جملة وتفصيلًا. وهو الأمر الذي يساهم بلا شك في أنك يجب أن تكون على دراية تامة بكمية المميزات التي لابد أن تقوم بتوفيرها، وكمية الأخطاء التي يجب أن تقوم بجنيها كي تتمكن من تجنب الفشل. ومن أبرز العناصر التي يمكن أن تؤثر بشكل سلبي على استمرارية المشروع، والتي يمكننا القول أنها تتسبب في الفشل السحيق الذي بلا شك يكون له دور أساسي في جعل الفكرة الاستثمارية في طي النسيان من التقدم والتعرض إلى الفشل هي العناصر التي سوف نتعرف عليها اليوم من خلال شركة “دار الخليج” الشركة المتخصصة في دراسات الجدوى والاستشارات الاقتصادية. هذه الأمور بلا شك يكون لها دور أساسي في أن تقوم بتجنبها لتجنب الفشل وتحقيق النجاح، ومن أبرز هذه العناصر ما يلي:

الإهمال

يجب أن تعلم جيدًا أن الإهمال هو العنصر الأساسي الذي يمكن أن يدفع المشروع الخاص بك إلى الفشل، نجد أن المشروع الاستثماري يحتاج إلى الرعاية. ويحتاج إلى أن تقوم بالاعتماد على القدر الكافي من الخطط الاستراتيجية التي لابد من خلالها أن تقوم بالحصول على التقدم. فعملية الإهمال في المبيعات أو الجودة أو الخطط التي يجب أن تتبعها، أو إتباع الحزم مع العملاء، كافة هذه الأمور يكون لها تأثير سلبي على المشروع. كما أنها يكون لها تأثير أساسي في أن تحل على التأخر في تقدم المشروع وتحقيقه للأرباح، ويمكننا القول أن تقوم بالحصول على القدر الكافي من الخسائر التي يمكن أن تتسبب في فشل المشروع.

لذا يعد أولى العناصر التي تتسبب في فشل المشروع، والتي يمكننا القول أنها لها تأثير سلبي على تحقيق أقل أرباح مادية أو توفير المنتجات إلى العملاء. لذا نجد أن هذا الأمر يحتاج إلى أن تكون على دراية تامة بأن أي نوع من أنواع الإهمال في أي جزء من العناصر التي يتكون منها المشروع يمكن أن تتسبب في الفشل.

نقص الخبرة

عملية امتلاك الخبرة هي التي تكون من خلالها على دراية تامة بكافة العناصر التي يتكون منها المشروع. وهو الذي يدل على أنك بالفعل يجب أن تراعي أن تقوم بالحصول على الكفاءات التي يجب أن تقوم من خلالها أن تضمن أن تقوم بتوفير كمية المنتجات التي يجب أن تقوم بتوفيرها إلى العملاء. وهو الأمر الذي يدل على أنك يجب أن تقوم بالحصول على الكفاءات كي تتمكن من تحقيق ذلك، وهو الأمر الذي يدل على أنك لابد أن تعلم أن عملية الحصول عليه تتسبب في تجنب ذلك. لذا يمكن أن يتسبب نقص الخبرات في العديد من المشكلات، ومن أبرز المشكلات التي يمكن أن تتعرض إليها ما يلي:

– من أبرز المشكلات هي أن لا توفر كمية المنتجات التي يجب أن تقوم بتوفيرها من أجل العملاء. وهو الأمر الذي يدل على أنك بالفعل ستفقد ثقة العملاء بك. وهو ما يكون له تأثير سلبي على كمية المبيعات التي يمكن أن تقوم بتحقيقها.

– من أبرز المشكلات التي يمكن أن تتسبب بها نقص الخبرة هي أن تتواجد العيوب الصناعية في المنتجات، وهي من الأمور التي يمكننا القول إنها قادرة على أن تقوم بالإطاحة بكافة العناصر التي يتكون منها المشروع، والتي منها يمكن أن تؤثر على سحب الثقة من قبل العملاء. بالإضافة إلى أنها تقوم بالتأثير على الكثير من المنتجات التي بالفعل تصبح غير قابلة إلى أن تتعرض إلى البيع، وهو الأمر الذي يعني أن هناك الكثير من الخسائر المادية الفادحة التي يمكن أن تتسبب في فشل المشروع.

عدم التجديد

العالم كل يوم يتجدد، هناك الكثير من التغيرات التي تطرأ على العالم أجمع، وهو الأمر الذي يدل على أن هناك حالة من التطورات التي تشهدها كافة القطاعات. وهو الأمر الذي يساهم في أن تكون على دراية تامة بأنك تتمكن من أن تحصل على أعلى قدر من التمكن في حالة إذا قمت بمواكبة العالم. لذا في العديد من المشروعات التي لا تسعى إلى التغيير أو تسعى إلى أن تقوم بالتحول وتغير الاستراتيجيات التي تقوم بالعمل بها. هي المشروعات التي يمكننا القول أنها بلا شك تكون على قدر كبير من التعرض إلى الفشل وذلك في ظل التطور الذي نشهده من قبل العالم. الأمر الذي يساهم في أن تكون على دراية تامة بأن تقوم بتحصيل كمية الأفكار التي تستنفذها مما يعني أن المنافسين سوف يلتهمون النصيب الخاص بك في السوق.

لذا لابد أن تكون على دراية تامة بأبرز المستجدات التي تطرأ على سوق العمل، وأن تكون على دراية تامة بكافة الاستراتيجيات الحديثة التي يجب أن تقوم باستخدامها والاعتماد عليها بشكل مباشر كي تتمكن من تحقيق أعلى قدر من النجاح. هذه الأمور على الرغم من أن البعض يرى أن المشروع مستمر ويجني الأرباح ولا يحتاج إلى التعدي، هو الأمر الذي يجعلهم لا يقومون بالمكوث كثيرًا والتعرض إلى الفشل.

أهمية دراسة الجدوى في الحفاظ على المشروع:

الآن يجب أن تعي جيدًا أن الفكرة الاستثمارية يمكن أن تتعرض إلى الفشل في أي وقت، أي عنصر من العناصر التي تقوم بالتأثير على المشروع الخاص بك إن تواجد بالمشروع يمكننا القول أنك تؤثر على الفكرة الاستثمارية أو المشروع ككل بشكل سلبي. وهذا الأمر يمكننا القول أنه له دور في أن تتعرض المئات من المشروعات إلى الفشل، المئات من أحلام الشباب التي اصطدمت بالصخرة، وذلك لأن الفكرة الاستثمارية الخاصة بهم لن تخلى من هذه العيوب. والأمر الذي يدل على أنك بالفعل في حاجة إلى أن تحصل على دراسة الجدوى التي تتسبب في نجاحك. ومن أبرز هذه العناصر التي تضيفها الدراسة التي تحمي المشروع وتنقذه ما يلي:

دراسة المخاطر

من الوارد أن يتعرض أي نوع من المشروعات الاستثمارية إلى المخاطر، وهو الأمر الذي يعني أن كافة هذه المخاطر يمكن أن تتسبب في أمر سلبي، يمكن أن تتسبب في أن تتعرض إلى التوقف المستمر أو التوقف المؤقت. هذه الأفكار الاستثمارية يمكننا القول أنها بالفعل تتعرض للفشل لأنها لا تحصل على أي نوع من أنواع الاحتمالات التي يمكن من خلالها أن تتجنب المخاطر لذا تعد دراسة الجدوى هي الأولى في حماية الفكرة الاستثمارية من المخاطر.

الاستراتيجيات

تمد دراسة الجدوى التي يمكن أن تقوم بإعدادها بالفعل لمشروع قائم على أرض الواقع أو يمكن أن نقول أنها تسمى تحليل للمشروع من كافة الجوانب بالعديد من الاستراتيجيات المتطورة التي يجب أن تقوم باستخدامها كي تتمكن من تحصيل أعلى قدر من الأرباح المادية. الأمر الذي يعني أنك بالفعل في حاجة إلى أن تقوم بالحصول على هذه الاستراتيجيات كي تتمكن من حصد أعلى قدر من التمكن بالإضافة إلى أن تواكب التطور الذي يتواجد بالسوق. وهو الأمر الذي يساهم في أن تقوم بتجنب الفشل، وتجنب التوقف.

تواصل الآن مع شركة “دار الخليج” للحصول على دراسة الجدوى التي يمكنك من خلالها أن تصمن الاستمرارية وعدم التعرض إلى التوقف، وحصد أعلى قدر من الأرباح المادية.

ما هي مزايا دراسة الجدوى التي تُقدمها شركة دار الخليج؟

تُقدم لك شركة دار الخليج من خلال خبراء ومتخصصين في دراسات الجدوى والاستشارات الاقتصادية، دراسة احترافية تحتوي على ( الدراسة التسويقية، الدراسة الفنية، الدراسة المالية، الدراسة البيئية، الدراسة القانونية ) تشتمل الدراسة أيضًا على عرض الـ Pitch Deck وعلى مخطط نموذج العمل التجاري، وعلى الرسومات الهندسية والهوية البصرية وغيرها من التفاصيل الأخرى

كيف يمكنني التواصل مع شركة دار الخليج؟

يمكنك أن تتواصل معنا على الجوال أو واتساب من خلال الرقم 0543474308

أين هو مقر شركة دار الخليج؟

المملكة العربية السعودية الأحساء منطقة الهفوف

لماذا تختار شركة دار الخليج؟

هو مكتب سعودي معتمد ومرخص لدى وزارة التجارة والاستثمار السعودية، رؤيتنا هو خلق مجتمع اقتصادي ناجح من خلال مساعدة رواد الأعمال والمستثمرين في دراسة وتقييم المشروعات قبل البدء في أي شيء.

تواصل معنا

تواصل معنا واطلب خدماتنا، وسيقوم فريقنا بالرد عليك سريعًا، لن يستغرق الأمر وقتًا طويلًا.

× كيف يمكنني مساعدتك ؟